blog image

الأب الغني والأب الفقير

Jun 15,2018

تتكون حياة المال من أربعة عناصر «الدخل، المصروفات، المتطلبات، الأصول»
وهناك نوعين من الآباء من حيث التفكير في حياة المال والتعلّم أو العمل يمكن وصفهما بـ «الأب الغني، والأب الفقير»

أولاً: نوع التعليم
-    الأب الفقير: يعلم ابنه كيف يبحث عن أفضل تعليم يساعده على إيجاد أفضل وظيفة؛ فالتعليم بالنسبة للأب الفقير وسيلة لوظيفة جيدة
-    الأب الغني: يعلم ابنه كيف يبحث عن أفضل طرق التعلم التي تساعده على إيجاد أفضل المشاريع؛ لبدأها والعمل في إدارتها
وهذه هي المشكلة أننا نبحث عن أفضل تعليم لنصل  من خلاله لأفضل وظيفة؛ مثل ما يتردد على الآذان من إجابات الطلاب في المرحلة الثانوية عن طموحاتهم تجاه المرحلة الجامعية وتنحصر الإجابات في كليات مثل «هندسة، طب .. إلخ» ولكن كلها تؤدي إلى وظائف فحسب .
أولاً: نوع العمل
-    الأب الفقير: يبحث عن عمل يجلب المال، ثم يستمر في فعل ذلك طوال حياته، يعمل لحساب شركة ما يبحث عن طرق جلب المال بلا جدوى، وبين رغبته في فعل الكثير من الأشياء وخوفه من عدم استطاعته للإقدام على شيء بدون مال، ينحصر بين استمراره بالعمل ومحاولته لفعل الكثير من الأشياء التي لا يقدر على فعلها بسبب ضيق وقته لأجل وظيفته.
-    الأب الغني: يعمل دائمًا على تنمية أصوله الخاصه، يبدأ في البداية بجلب المال ثم يستثمره ليعمل هذا المال على جلب مال له دون الحاجة لبذل مجهود أكبر لجلب مبلغ أكبر من المال، ويعلم أبنائه الخروج عن قالب الوظيفة والبحث دائمًا عن العمل الحر.
ثالثاً: صرف وادخار الأموال «وهذا الجانب يكون البشر على ثلاثة طبقات»
-    الطبقة الفقيرة: هي التي تأتي بالأموال من عملها لتغطي مصروفاتها فحسب.
-    الطبقة المتوسطة: تأتي بالأموال لتغطي مصروفاتها وتضع ما تبقى من المصروفات في أصول صغيرة أو ادخار صغير 


-    الطبقة الغنية: يضع جميع أمواله في أصول لتتسع حجم أصوله 


ملخص لكتاب الأب الغني والأب الفقير  من تأليف: روبرت كيوساكى وشارون ليشتر

Indwork
Indwork

Writer

.